يهودي معادٍ لإسرائيل يتبرع بـ 18 مليار دولار :|: الأكثر أمانًا في 2017: أبوظبي عربيًا وطوكيو عالميًا :|: الجزائر ضيف شرف مهرجان المدن القديمة في تشيت :|: الأنشطة الختامية لوفد موريتانيا بواشنطن (إيجاز صحفي) :|: الرئاسة السنغالية تسعى للسيطرة على الاعلام الألكتروني :|: واشنطن: موريتانيا تحصل على قرض ب 7 مليارات أوقية :|: تألق الدبلوماسية الموريتانية:الاتحاد الإفريقي نموذجا :|: مقتل 4 أشخاص في تحطم طائرة شحن روسية بأبيدجان :|: محافظ البنك المركزي يشارك في الإجتماع السنوي لصندوق النقد والبنك الدوليين‎‏ :|: 5 أطعمة لا يجب أبداً غسلها.. بعضها سيصدمك! :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

كينورس : التوسعة المكونة من مرحلتين ستحدث تحولا على مستوى تازيازت
الحصاد ينشر نص النشيد الوطني الجديد
البيان الصادر في أعقاب اجتماع مجلس الوزراء
محمدي ولد سيدي ولد حننه في ذمة الله
وفاة الخليفة العام للتيجانيين بالسنغال: وفد حكومي كبير للتعازي
المغرب يعلن المعارض ولد بوعماتو شخصا غير مرغوب فيه
الجيش الموريتاني يعتقل مهربين للمخدرات شمال البلاد (خاص الحصاد)
الأمم المتحدة تكذب مزاعم صحيفة " جون أفريك " حول منع رئيس الجمهورية من اعتلاء منبر الأمم المتحدة
5 أطعمة لا يجب أبداً غسلها.. بعضها سيصدمك!
مشروع ماكي... تصدير الأزمات الداخلية تمهيدا لصوملة المنطقة‎
 
 
 
 

إلى من إلى الشيخ الرضى وجهوا النقدا / الحسين ولد محنض ـ قصيدة

الخميس 25 أيار (مايو) 2017


إلى من إلى الشيخ الرضى وجهوا النقدا ــــــ أو اللومَ من بعد الذي كان قد أبدى

"أقلوا عليه لا أبا لأبيكمُ ــــــــ من اللوم أو سدوا المكان الذي سدا"

ألومًا على القول الذي يَنشر الهدى ـــــــ ألومًا على الفعل الذي يُكسب الحمدا

ألومًا على قفو النبي ونصره ــــــ بكل سبيل في المحافل والأندا

ألومًا على التقوى ألومًا على الجدى ــــــ وأي فتى أتقى من الشيخ أو أجدى

به ظن سوءا جاهلون لأمره ــــــــ وقد جاء من قد ظن سوءا به إدا

فتى لا يني عن قول خير وفعله ــــــ فيوسع ذا صدقا ويوسع ذا رشدا

وفي كل يوم مر يزدادُ رفعة ــــــ بها مكتسٍ عزا ومكتسبٌ مجدا

ويزدادُ في الله الذي هو شغله ــــ هدى منه أضحى في خلائقه فردا

ويزدادُ في الأخرى التي أُجلت هوى ـــــ ويزدادُ في الدنيا التي عُجلت زهدا

ومن دينه فهما ومن نفسه تقى ــــــ ومن ربه قربا ومن غيره بعدا

لئن كان قد أربت كثيرا ديونه ـــــ وجاوزت المعتاد في ذاك والحدا

فقد بُذلت في رد إعسار معسر ـــــ وفي عون مجهود به حاله اشتدا

وقد أنفقت في جفنة ذات هيئة ـــــ "مكللــــة لحما مدفقة ثردا"

وقد أعطيت زيدا وعمرا وخالدا ـــــ وقد أعطيت هندا وقد أعطيت سعدى.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا