موريتانيا تدعم الاصلاحات المزمعة في الاتحاد الافريقي :|: أسواق النفط العالمية ستتحول إلى التخمة فى 2019 :|: تنظيم حلقة نقاش للجنة شباب الحزب الحاكم :|: عرض برنامج الحكومة امام البرلمان الخميس المقبل :|: دراسة: نمو مخ الرضع لا يعتمد على النوم ! :|: انطلاق قمة تناقش اصلاح الاتحاد الافريقي غدا :|: مصادر قضائية محلية و دولية : تحريات البوليس الدولي مستمرة بخصوص مذكرة الاعتقال الصادرة ضد ولد بوعماتو :|: البرلمان يناقش بنود ميزانية وزارة الصحة :|: إضاءة تاريخ دفين/ خديجة بنت اسغيرولد امبارك :|: افتتاح النسخة الثانية من المؤتمر الدولي للبيولوجيا والتنمية :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

العلماء ينشرون قائمة فيتامينات تطيل العمر
استعدادادت لافتتاح أكبرميناء بحري في موريتايا
مواصفات الحكومة التي نحتاجها / محمدٌ ولد إشدو
Bp تستعرض مراحل استخراج الغاز الموريتاني
من هم أغلى رؤساء العالم رواتب ؟
تعيينات كثيرة في وزارة الاقتصاد والمالية
تبييض الأسنان بالفحم.. مفيد أم ضار؟
في ألمانيا : بناء جسر لعبور الفئران
محافظ BCM يتحدث عن واقع البلاد الاقتصادي
الطاقات المتجددة والتحول الطاقوي / محمد ولد محمد عالي
 
 
 
 

الجمعية الوطنية تصادق على اتفاقيتي قرض بقيمة 67 مليار أوقية

الثلاثاء 21 تشرين الثاني (نوفمبر) 2017


صادقت الجمعية الوطنية امس الاثنين، على اتفاقيتي قرض بين موريتانيا والصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي لتمويل مشاريع تنموية في مجالات الكهرباء والمياه بموريتانيا بسقف مالي بلغ 67 مليار و200 مليون أوقية.

وقال وزير الاقتصاد والمالية، المختار ولد اجاي، في تقديمه لمشروعي القانونين أمام النواب أن الاتفاقية الأولى تهدف إلى توفير طاقة كهربائية آمنة ومنخفضة التكاليف للمنطقة الشمالية من البلاد وتقوية شبكة نقل الكهرباء فيها من خلال الربط الكهربائي على التوتر 225 كيلوفلت بين نواكشوط و ازويرات مرورا بمدينتي أكجوجت وأطار.

وأضاف ولد اجاي أن مساهمة الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي في تمويل المشروع الحالي، تتمثل في قرض يبلغ حوالي 49 مليارا و500 مليون أوقية، يتم تسديده على مدى 30 سنة من ضمنها فترة سماح تصل سبع سنوات وبمعدل فائدة بواقع 2% سنويا على المبالغ المسحوبة من القرض وغير المسددة.

وفيما يتعلق بمشروع القانون الثاني أوضح وزير الاقتصاد والمالية أنه يهدف إلى سد العجز في تلبية الطلب على مياه الشرب في مدينتي لعيون وجكني وتلبية الاحتياجات المستقبلية لسكان المدينتين، إضافة إلى توفير مياه الشرب لسكان عدد من القرى والتجمعات السكانية في المناطق المجاورة، وذلك من خلال نقل وتوزيع المياه التي سيوفرها "مشروع تزويد المدن والقرى الشرقية بمياه الشرب من حوض الظهر" في مدينة تمبدغه.

وأضاف ولد اجاي أن هذه الاتفاقية تتعلق بقرض مقدم من طرف الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي يبلغ حوالي 17 مليارا و700 مليون أوقية، يتم تسديده على مدى 30 سنة من ضمنها فترة سماح تصل 7 سنوات وبمعدل فائدة بواقع 2% سنويا على المبالغ المسحوبة من القرض وغير المسددة.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا