البرلمان يناقش بنود ميزانية وزارة العدل :|: الرئيس ولد عبد العزيز:" الدستوريمنعني من الترشح لمأمورية ثالثة" :|: رئيس الجمهورية يحضرسهرة في مهرجان ولاته :|: تسجيل انخفاض في أسعار النفط العالمية :|: زيارة لتعزيزالتعاون بين جهازي الدرك الوطني والجزائري :|: رئيس الجمهورية يزورالمعرض الثقافي والعلمي والادبي بولاته :|: مدرب المنتخب الوطني يرغب في تجديد عقده :|: سجين يخدع شرطيا ليفرمن زنزانته ! :|: الناطق باسم الحكومة :"موريتانيا تساهم بفعالية في تأمين القارة الأفريقية " :|: 8 إشارات إلى رمزية المولد النبوي الشريف :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

استعدادادت لافتتاح أكبرميناء بحري في موريتايا
مواصفات الحكومة التي نحتاجها / محمدٌ ولد إشدو
Bp تستعرض مراحل استخراج الغاز الموريتاني
من هم أغلى رؤساء العالم رواتب ؟
تعيينات كثيرة في وزارة الاقتصاد والمالية
في ألمانيا : بناء جسر لعبور الفئران
محافظ BCM يتحدث عن واقع البلاد الاقتصادي
الطاقات المتجددة والتحول الطاقوي / محمد ولد محمد عالي
علاوات جديدة لطواقم تأطيرالوزارات 2019
مصدر: الرئيس يأمربغلق كل أماكن القمار في البلاد
 
 
 
 

شركة تبعث رسالة غريبة إلى زبونة ميتة !

الخميس 12 تموز (يوليو) 2018


بعثت شركة "باي بال" PayPalلخدمات الدفع الآلي رسالة إلى سيدة توفيت إثر مرضها بالسرطان لتُخطرها بأن وفاتها انتهكت قوانين الشركة ويُمكن أن تتخذ ضدها إجراءً قانونياً نتيجة لذلك.

واعتذرت الشركة بعد إدراكها لما حدث لزوج الراحلة، ثم بدأت تحقيقاً لمعرفة الطريقة التي بُعثت بها تلك الرسالة.

ونقل موقع بي بي سي عن الزوج بعدما انتشر الأمر قوله إنه يهدف توعية المؤسسات بالضرر الذي يمكن أن تسببه الرسائل الأوتوماتيكية.

وقد أخبر الأطباء ليندسي بإصابتها بمرض سرطان الثدي قبل ذلك بعام ونصف العام، ثم استشرى المرض إلى رئتيها ودماغها.

وأبلغ زوج السيدة ديردل الشركة بوفاة زوجته قبل ثلاثة أسابيع، ثم أرسل نسخة عن شهادة وفاتها ووصيتها وبطاقتها الشخصية كما طُلب منه، فإذا به يتلقى رسالة باسمها بُعثت إلى بيتهما في بكلبيري في ويست بيركشير تحمل العنوان التالي: "هام: يرجى قراءة هذه الرسالة بتمعّن"، ويقول نص الرسالة إن السيدة ديردل مدينة للشركة بمبلغ 3,200 جنيه استرليني لأنها "انتهكت الشرط 15.4 سي من الاتفاقية بينك وبين (باي بال) لأننا توصلنا بخبر وفاتك، وهو انتهاك لا يمكن إصلاحه".

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا