مواصفات الحكومة التي نحتاجها / محمدٌ ولد إشدو :|: Bp تستعرض مراحل استخراج الغاز الموريتاني :|: التحاق نواب جدد بالبرلمان أثناء دورته الحالية :|: اتفاقية في المجال الثقافي بين موريتانيا والصين :|: نقابات : تجريب لتوقيت الدوام الدراسي الجديد بنواذيبو :|: وزيرالخارجية يلتقي الوزيرالأول الجزائري :|: مكافحة المخدرات..التدخين أولا! / أيوب السيد :|: صحيفة فرنسية تنشر تقريرا عن التنقيب عن الذهب بموريتانيا :|: وزيرالطاقة السعودي:"لا ضمانات لإمكانية ارتفاع النفط فوق 100 " :|: انطلاق أشغال الجمعية العامة السابعة للمفتشيات العامة الإفريقية :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

أسماء مرشحة لقيادة البرلمان المقبل
خلفان: جمال خاشقجي على قيد الحياة ومن المرجح أن يكون في قطر
غريب : طائرة تسقط في البحر وانقاذ ركابها !!
فوائد مدهشة ربما لا تتوقعها لحليب الإبل ‏!
إمام الجامع الكبير يتحدث للعربية نت عن "خطر وحظر الإخوان"
معلومات جديدة عن مسرب الأخبار الزائفة حول خاشقجي
الدكتور إسحاق الكنتي يكتب : وداعا للمباشر...
نادي برشلونه الاسباني يعلن عن تعديل شعاره
إليك صديقي الإخواني!
دراسة عالمية : نسبة الكسل في موريتانيا 41.3%
 
 
 
 

ولد بلال يؤكد على حياد CENI ويتحدث عن مراحل عملها

الجمعة 10 آب (أغسطس) 2018


قال رئيس اللجنة المستقلة للانتخابات محمد فال ولد بلال إننا "لم ولن تراعي في قراراتها التنظيمية والإدارية إلا ما يقتضيه القانون والمصلحة والحِياد"، مؤكدا أنها تستغل الأسبوع الجاري لمراجعة أوضاعها من الداخل وإعادة ترتيب طواقمها وهيئاتها المختلفة لسد ما كان من نقص هنا أوهناك.

وأشار ولد بلال في تدوينة على حسابه في فيسبوك إلى أن اللجنة قامت "بإجراءات تنظيمية شملت ترقية وتحويل بعض عناصرها - وهم بالأساس من أفضل طواقمها - من موقع إلى موقع سعيا إلى الاستفادة من خبرتهم وتجربتهم في مواطن أخرى".

وشدد ولد بلال على أنه اللجنة "لم ترضخ لضغوط من أي جهة كانت ولا ينبغي لها ذلك"، قائلا إنه "إذا كانت استقلالية اللجنة تقاس في مداها ومصداقيتها بإجراءات تنظيمية تحدث من حين لآخر في صفوف مسؤوليها، فإنه لمن دعاوي الأمل كونها لم تحوِّل إلاّ 5 مسؤولين في 5 مقاطعات من أصل ما يناهز 60".

واعتبر ولد بلال أنه "مما يعزز ذلك الأمل كون المسؤولين النزيهين المحولين هم من كوادرها..وعطاؤهم مستمر داخل هيئاتها".

ووصف ولد بلال السابع أغسطس بأنه "نهاية مرحلة وبداية أخرى في مسار العملية الانتخابية الحالية.. نهاية مرحلة الإحصاء ذي الطابع الانتخابي وإيداع اللوائح المترشحة للانتخابات البلدية والجهوية والتشريعية بمكوانتها الثلاثة.. وبداية مرحلة معالجة نتائج الإحصاء ونشر اللائحة الانتخابية واللوائح المترشحة في الداخل والخارج وتحضير معدّات ولوازم الاقتراع وتكوين مكاتب الإشراف".

وأضاف: "إنها أيام قليلة من الهدوء النسبي تفصل بين عاصفة الإحصاء والتسجيل والترشيحات من جهة، وعاصفة الحملة الانتخابية ويوم الاقتراع من جهة أخرى. ومن الوارد تماما أن تستغل اللجنة هذا الأسبوع (من 7 إلى 14) لمراجعة أوضاعها من الداخل وإعادة ترتيب طواقمها وهيئاتها المختلفة لسد ما كان من نقص هنا أو هناك والتعامل مع مخلفات المرحلة السابقة والاستعداد لخوض معارك المرحلة القادمة في أحسن الظروف".

الأخبار

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا