وزيرالصحة يقدم حصيلة قطاعه خلال 10 سنوات :|: خِطَابُ الكَرَاهِيَّةِ ووَسَائِطُ التَّوَاصُلِ الاجْتِمَاعِيِّ / المختار ولد داهى،سفير سابق :|: مجلس الوزراء: تعيينات واسعة في وزارة التجارة وقطاعين حكوميين "بيان" :|: الاركان العامة للجيوش توضح ملابسات حادثة مقتل ولد سيدي النافع :|: تسريبات مجلس الوزراء: تعيينات في قطاعين حكوميين :|: رئيس الجمهورية يستقبل رئيس مجلس ادارة الصندوق العربي :|: الذهب يرتفع إلى أعلى مستوياته في ثلاثة أسابيع :|: تسريبات مجلس الوزراء: تعيينات في وزارة التجارة :|: معلومات عن تكلفة تسوية وضعية عمال الدولة العقدويين :|: مرصد اللغة الفرنسة : 13% من الموريتانيين يتحدثون بهذه اللغة :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

باحثون: نبتة عجيبة تكافح الشيخوخة
بدء توزيع بطاقات الدعوة لحفل اعلان ترشيح ولد الغزواني
الديون بين تأخر السداد و تنطع بعض الدائنين
"واتساب" يُتيح ميزة لمستخدميه للتخلص من الازعاج
طَبَقَاتُ السِيّاسِيِينَ المُورِيتَانِيِينَ/ المختارولد داهى،سفير سابق
تحذيرخطيرمن هجمات على البنية التحتية للإنترنت
اختراعات بعضها بالصدفة غيّرت حياة البشر
استحقاقات 2019 وفرص التجديد والبناء (1) / محمد الأمجد بن محمد الأمين السالم
أخطاء خطيرة نرتكبتها مع الميكروويف
رفقا بالمعارضة / سيد المختار علي
 
 
 
 

المنتدى يوافق على المشاركة في مسيرة UPR ضد "خطاب الكراهية "

السبت 29 كانون الأول (ديسمبر) 2018


أبدى المنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة استعداده للتعاون في وضع خطة تهدف لحماية الوحدة الوطنية وتعزيز اللحمة الاجتماعية، وذلك في رد على رسالة وصلته من طرف الحزب الحاكم.

وقالت مصادر إن وزير الوظيفة العمومية والقيادي في حزب الاتحاد من أجل الجمهورية UPR الحاكم سيدنا عالي ولد محمد خونا وجه رسالة دعوة إلى المنتدى للمشاركة في مسيرة يستعد لها حزب الاتحاد الحاكم تهدف لرفض "خطاب الكراهية والعنصرية".

وتضيف المصادر أن ولد محمد خونا أبلغ رسالته للمنتدى عن طريق عضو البرلمان والقيادية في حزب العهد الوطني للديمقراطية والتنمية "عادل" المعارض فاطمة بنت خطري.

وكلف المنتدى بنت خطري بإبلاغ ولد محمد خونا بالرد الذي تضمن التأكيد على أهمية تجنيب البلاد كافة المخاطر التي تهدد تماسكه الاجتماعي.

وكان حزب الاتحاد الحاكم قد دعا في بيان له قبل يومين لمسيرة تنظم في النصف الأول من شهر يناير المقبل "كتعبير مدني حضاري عن رفضنا جميعا أغلبية ومعارضة لخطاب الكراهية والعنصرية أيا كان مصدره، ومهما كان دعاته".

الأخبار

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا