مصدر: 30 طبيبا وممرضا أصيبوا ب"كورونا " :|: الاتحاد من أجل الجمهورية: جهات تنفخ في «كير الفتنة» :|: مديرالصحة: تسجيل 60 إصابة ووفاة واحدة :|: خطاب قائد الحرس بمناسبة الذكرى 108 لإنشاء القطاع :|: تحضيرات لاعلان حالات شفاء جديدة :|: نكبة الوَظيفَةِ العُمُومِيَّةِ العُلْيَا/ المختارولد داهى،سفير سابق :|: دعوة حزبية معارضة للتحقيق في حادثة لبراكنه :|: من هو جورج فلويد الذي أشعل مظاهرات مينيابوليس؟ :|: سلطة الفيسبوك الضارة ! بشير ببانه :|: موريتانيا من بين دول تستفيد من منحة للبنك الدولي :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

صحة : تأثير الصوم على أجسامنا
أوقية الذهب تتخطى 1700 دولار في السوق العالمية
كيف ننتفع بالقرآن ؟ / محفوظ ولد إبراهيم فال
"كورونا" حالة جديدة وأسئلة متجددة / د . الحسين ولد مدو
الافتتاح الدراسي ... السيناريوهات المحتملة
تعويض بعض الديبلوماسيين في الخارج
من هو طبيب الفيروسات العربي الذي استدعته أمريكا لإنقاذها؟
أسعار النفط.. نهاية إيجابية لأحد أكثرالشهور تقلبا
عند طهي الدجاج.. احذروا 8 أخطاء "خطيرة" !!
زعيم كوريا يختفي مجدداً وسط اقالات هامة
 
 
 
 

لأول مرة.. أطباء يزيلون فيروس الإيدز من جينات حيّة

الأربعاء 3 تموز (يوليو) 2019


تمكن باحثون أميركيون، من إحراز تقدم علمي مهم في التصدي لفيروس نقص المناعة المكتسبة "HIV" الذي يؤدي إلى مرض الإيدز، وهو ما يمنح بارقة أمل لنحو 37 مليون شخص انتقلت إليهم العدوى في العالم.

وبحسب الدراسة التي أجريت في مدرسة "لويس كاتز" للطب التابعة لجامعة نبراسكا، فإن العلماء استطاعوا لأول مرة أن يزيلوا فيروس نقص المناعة المكتسب من الحمض النووي لدى فئران حيّة كانت تحمل الفيروس.

وأوردت الدراسة المنشورة في مجلة "نيتشر كومينيكايشنز"، أن الباحثين اعتمدوا على دواء خاص إلى جانب تقنية التعديل الوراثي لأجل التحكم في الجينات، وقضوا على الفيروس بشكل كامل، لدى بعض الفئران المصابة.

ولا تتيح العلاجات المتاحة في الوقت الحالي، إزالة الفيروس الكامل من الشخص الذي يحمله، وتقتصر الأدوية على منع المضاعفات، وهذا الأمر قد يشهد تغييرا جذريا، في المستقبل، إذا تمكن المشروع الطبي الطموح من المضي قدما.

وشملت التجربة فئرانا وجرذانا تحمل خلايا وأنسجة بشرية، وتم التحكم في أجسامها، حتى تقوم بإنتاج ما يعرف بخلايا "T" التي تعرف بحساسيتها تجاه فيروس نقص المناعة المكتسب.

وفي المرحلة الموالية، لجأ الأطباء إلى علاج يسمى بـ"ليزر ART"، لأجل منع الفيروس من التفاقم والتضاعف في أجسام الحيوانات، وتم تقديم دواء يؤدي مفعوله بشكل بطيء على مدى أسابيع.

ويهدف هذا الدواء المثير إلى الوصول لبعض الأنسجة في الطحال، فضلا عن النخاع العظمي والدماغ، لأجل بلوغ البؤر التي تضم خلايا الفيروس الخطير.

وعند وصول الدواء إلى هذه البؤر من جسم الفئران، يتم الاعتماد على تقنية في الهندسة الوراثية تعرف بـ CRISPR-Cas9 بغرض تنظيف الجينات وإزالة فيروس نقص المناعة المكتسب من الصبغيات (الكروموسومات).

وقال الأطباء القائمون على هذه العملية، إنها تشكل الخطوة الأولى باتجاه علاج ملايين البشر المصابين بالإيدز.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا