وزارة الصحة تتسلم مساعدات طبية :|: أفضل تطبيقات الدردشة البديلة عن "واتساب" :|: لجنة وزارية موسعة تدرس حلول مشكلة ارتفاع الاسعار :|: مصدر: تشوب نزاع بين "تازيازت" وبعض عمالها :|: "مقدمو خدمات التعليم"يعلقون اعتصامهم :|: اجتماع لسلطة التنظيم مع شركات الاتصال :|: وزارة الصحة : تسجيل 54 إصابة و141 حالة شفاء :|: HAPA: اختتام دورة تكوينية لبعض الصحفيين :|: اتفاق بالبرلمان على عودة مساءلة الوزراء :|: اجتماع في وزارة التجارة حول ارتفاع الأسعار :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

3 اجتماعات هامة في انتظارعودة الرئيس غدا
أسعارالذهب ترتفع فى الأسواق العالمية مع هبوط الدولار
وزيرالمالية يتحدث عن السيولة بالخزينة العمومية
تنبؤات العرافة العمياء لـلعام الجديد 2021 !
10 اكتشافات جيولوجية هزت عام 2020!
إنشاء أول هيئة ثقافية نسائية بموريتانيا
تغييرات في "واتساب" مع بداية العام الجديد
من أجواء الاحتفال بالعام الجديد 2021 حول العالم
مقترحات منهجية بخصوص قراراستئناف الدراسة / عالي ولد يعقوب
10 غرائب في احتفالات العالم بالعام الجديد !!
 
 
 
 

فائض في الميزان التجاري بين موريتانيا والصين

الأربعاء 13 كانون الثاني (يناير) 2021


حقق الميزان التجارى بين موريتانيا والصين (الشريك الأكبر تجاريا) فائضا بنحو349.57 مليون دولار خلال الأشهر الثمانية الأولى من العام المنصرم 2020 ، حيث بلغ حجم التبادل التجاري بين البلدين خلال الفترة المذكورة أعلاه حوالي 1.232 مليار دولار بانخفاض بنسبة 7.7٪ على أساس سنوي، موزعة بين 791.241 مليون دولار قيمة الصادرات الموريتانية، و 441.66 مليون دولار قيمة الواردات.

وتعد هذه أول مرة منذ خمس سنوات يتم فيها تحقيق فائضا في الميزان التجاري لصالح بلادنا مع شريكها التجاري الأول، و نعتقد أن السبب في ذلك يعود إلى تحسن أسعار خامات الحديد، حيث بلغ متوسط سعر طن خام الحديد خلال العام المنصرم 108 دولارا للطن، وكذلك ارتفاع حجم صادراتنا من هذه المادة إلى الصين، حيث بلغ حوالي 5.971 مليون طن خلال الفترة المذكوره أعلاه بزيادة 40% مقارنة بنفس الفترة من عام 2019 ، هذا بالإضافة إلى تقلص حجم الواردات الموريتانية، إذ تشير بيانات وزارة التجارة الصينية إلى انخفاض في حجم الواردات الموريتانية بنسبة 32.3% خلال النصف الأول من العام المنصرم مع زيادة في حجم الصادرات بنسة 17.1% على أساس سنوي، و ربما هذا هو السبب في إرتفاع إحتياطي بلادنا من العملة الصعبة، الذي تحدث عنه وزير المالية أكثر من مرة خلال خرجاته الإعلامية.

تجدر الإشارة إلى أن عجز الميزان التجاري بين بلادنا والصين كان قد بلغ 95.24، و175.39 ، و 71.43 ، و125.65 ، و65.77 مليون دولار خلال 2019 و2018 و2017 و2016 و2015 على التوالي، وهو ما كان يضغط على إحتياطي بلادنا من العملة الصعبة.

من صفحة د.يربانا الحسين الخراشي

نقلا عن موقع العلم

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا