نشرة وزارة الداخلية حول تسييرالطوارئ :|: توقعات بهطول أمطارفي مناطق من البلاد :|: الجيش ينقذ أسرا من السيول في كيهيدي :|: اطلاق برنامج "الميسر" لتوفير الأدوية :|: تهاطل أمطارمتوسطة على انواكشوط زوال اليوم :|: تساقطات مطرية ببعض مناطق البلاد :|: أثرالخصخصة في النمو الاقتصادي بالدول النامية د. عامر بن محمد الحسيني :|: "موريتل" قد تحدث اضطرابات في الخدمة بسبب الاضراب :|: عادات يومية تتسبب في تدميرصحتك ! :|: شاحنة تسقط وتغلق أهم طريق بالبلاد :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

تسريبات : تعيبنات جديدة في مجلس الوزراء
معلومات عن قطارات نواكشوط المرتقبة
رجل يعثرعلى خاتمه المفقود قبل 43 عاماً !!
أمطاربمدينة انواكشوط صباح اليوم
غريب : شاب أعمى يعمل في إصلاح الأجهزة الكهربائية
خبر مفرح .. "بي بي" توافق على خطة للشروع في استغلال حقل "بئر الله" الموريتاني
هل شرب الماء أثناء الطعام مضرّ؟
أمطارعلى نواكشوط.وترارزه ليلة البارحة
تأخرعطلة بعض الوزراء بسبب "خرجات" إعلامية
مطار"فرانكفورت" يوجه طلبا غريبا لمسافريه !!
 
 
 
 

7 مقاصد ينبغي معرفتها لاستقبال شهررمضان

jeudi 31 mars 2022


يستقبل المسلمون في مشارق الأرض ومغاربها بعد أيام قلائل شهر رمضان المبارك، ويجتهد كلّ على قدر طاقته في وضع البرامج التي تعينه على الاجتهاد في الطاعة وفعل الخيرات واستثمار ساعات هذا الشهر الكريم.

وعن كيفية الاستعداد لاستقبال شهر رمضان قال الأستاذ الدكتور عبد السلام المجيدي أستاذ التفسيروعلوم القرآن بكلية الشريعة بجامعة قطر للجزيرة مباشر إن لشهر رمضان 7 مقاصد ينبغي أن نعرفها ونحققها، وينبغي أن نستقبله ونحن نعي ماهية هذه المقاصد.

المقصد الأول الأكبر : التقوى

قال الله تعالى “يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ” (البقرة : 183).

المقصد الثاني : اليسر

الشعوربأن صيام رمضان أراد الله لنا به اليسرفي حياتنا وأفعالنا وأجسادنا، وهذا يعني أننا ينبغي ألا نصنع شيئا ينافي رمضان، فإذا كان ترك الطعام الحلال من أهم برامج رمضان فينبغي ألا نعاكسه فنبحث عن الشبع غير المعتاد.

فاليسر لا يتعلق فقط بإفطار المريض والمسافر بل دورة رمضان في ذاتها بما فيها الصيام تمنحنا اليسر في حياتنا، حيث يقول الله عز وجل عن هذا المقصد “يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلَا يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْر”.

المقصد الثالث : إكمال العدة

فكل دورة مميزة مؤثرة لا ينتفع بها الإنسان إذا أخذ جزءا منها، فلا ينتفع الإنسان بالعلاج إذا أخذ جزءا من دورته، ولا ينتفع الإنسان بالتمرين الرياضي إذا أخذ بعض أيامه، وكذلك من أهم مقاصد رمضان إكمال العدة أي إكمال دورته بالنشاط ذاته الذي بدأناه به وهذا معنى قوله تعالى “وَلِتُكْمِلُوا العِدَّةَ” أي ينبغي أن تستكملوا عدة رمضان.

وكلمة ينبغي نأخذها من قوله تعالى “وَلِتُكْمِلُوا العِدَّةَ” وكذلك نأخذ منها أن الله يريد منا أن نكمل العدة ما دمنا نستطيع إكمالها.

ومعنى إكمال العدة أيضا أننا ينبغي أن نداوم على ما نصنعه في أول يوم مع زيادة العبء العبادي في العشر الأواخر، وليس العكس فلا ينبغي أن تهبط عزائمنا وتقل هممنا وتفتر رغباتنا مع تقدم الأيام.

المقصد الرابع : تعظيم الله

معنى ذلك أننا ينبغي أن نذلل أنفسنا لتعظيم الله عز وجل قال تعالى “وَلِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَىٰ مَا هَدَىٰكُمْ”، وتكبير الله ليس خاصًّا بآخر ليلة من رمضان أو بصباح يوم العيد وإنما المقصود أن نشعر بتكبير الله في أنفسنا دائمًا.

المقصد الخامس : الوصول إلى مرتبة الشكر

فالتقوى ما هي إلا تدريب للشعور بالشكر، لهذا قال الله عز وجل “وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ”، وقال في سورة آل عمران “فَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ”.

المقصد السادس : الشعور بقرب الله من العبد

إذا شعرت بقرب الله في رمضان فينبغي أن يمتدّ ذلك خارج رمضان، قال الله تعالى “وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ” (سورة البقرة : 186). فإذا شعرت بقربه فماذا تفقد؟

المقصد السابع : تحقيق الرشد

قال تعالى “فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ” (سورة البقرة : 186).

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا