رئيس مكتب الصرف الصحي يتحدث عن استعدادات مؤسسته :|: CNAN يؤكد أنه لا تغييربشأن اجراءات أصحاب الأمراض المزمنة :|: موريتانيا تشارك في اجتماع اللجنة التحضيرية لمؤتمرتمويل التنمية :|: عودة رئيس الجمهورية من العاصمة أكرا :|: الأحداث في امريكا ترفع أسعار النفط عالميا :|: أبرزماجاء في مهرجان المرشح السابق بيرام :|: خطاب الرئيس في اجتماع التنسيق الافريقي بأكرا :|: رئيس أرباب العمل نجاح الحملة الزراعية يأتي استجابة لنداء رئيس الجمهورية :|: رئيس الجمهورية يترأس اجتماعا تمهيديا افريقيا :|: لص حاول سرقة هاتف فد هس تحت عجلات حافلة !! :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

رئاسيات موريتانيا 2024 .. معلومات هامة
مقتل سيدة بعدة طعنات في انواذيبو
الوزيرالأول القادم و حكومة المأمورية الثانية !!! ...
المرشح غزواني يتصدرنتائج الفرزفي 95 مكتبا
100 يوم الأولى ...مقترحات عملية مع بداية المأمورية الثانية
من يوميات طالب في الغربة(9) :الخطوات الاولى نحواكتشاف المصيرالمجهول؟ !
اختراق أمني خطير يكشف أسرار أكبر شركات الذكاء الاصطناعي
لص حاول سرقة هاتف فد هس تحت عجلات حافلة !!
أبرزماجاء في مهرجان المرشح السابق بيرام
أطعمة ومشروبات تطيل العمر !!
 
 
 
 

ندوة حول “حكام موريتانيا من 1960 -2024 ”

lundi 27 mai 2024


نظمت قناة موريتانيا المستقلة “قمم” مساء أمس الأحد في نواكشوط، ندوة تحت عنوان “حكام موريتانيا من 1960 – 2024”.

وتناولت الندوة، التي تأتي ضمن برنامج “عين الصحراء”، مواضيع متشعبة، ركزت في مجملها على الغوص في ماضي البلد وحاضره ومستقبله، مع تبيان مكامن الخلل وتقديم الرؤى والتصورات الكفيلة بالتغلب على سلبيات الماضي والاستفادة منها، على أن تكون سببا للنهوض والجدية في بناء موريتانيا وتعزيز الديمقراطية، وصون المكتسبات.

وتطرق المحاضرون الذين أنعشوا الندوة، إلى تاريخ موريتانيا منذ 1960 وحتى اليوم، مع توضيح أن الأحكام المتعاقبة مثلوا المشهد الجغرافي والطيف السياسي للبلد.

وشددوا على ضرورة الاستفادة من أخطاء الماضي، معتبرين أن موريتانيا اليوم تتجه نحو مستقبل واعد، يتطلب إصلاحات جذرية تركز على جوهر الخلل، للمضي قدما نحو نماء وازدهار موريتانيا.

ولفت المحاضرون إلى أن الجانب السيادي ظل السمة الأبرز لكل الأحكام المتعاقبة، مبرزين أهمية ودور الشباب وضرورة إشراكه، باعتباره الطاقة الحية والضامن الحقيقي لأي نهضة يراد لها البقاء والاستمرار.

وخلصوا إلى أن كل الاحكام الماضية، رغم ما حققت من إيجابيات، إلا أنها شابها تقصير ورافقتها تحديات، ظل البعض منها قائما حتى اليوم، مثمنين ما تعيشه موريتانيا اليوم من تهدئة سياسية، وإصلاح جاد، وقرب من المواطن، في ظل حكم فخامة رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد الشيخ الغزواني.

وتناولت مداخلات الحضور، مجمل القضايا الهامة التي ظلت طي الكتمان، مؤكدين أن موريتانيا تحتاج لنظام ديمقراطي قوي يؤسس لمرحلة جديدة نحو بلد موحد وقوي.

وأجمع المتدخلون على أن البلد في ظل الحكم القائم تحصل على مجموعة من المكاسب الهامة التي يجب أن تصان وتعزز.

وخلال مداخلته أمام الحضور، بين محمد الشيخ ولد سيدي محمد مدير القناة أن البلد بحاجة إلى إعلام نزيه، معتبرا أن الاعلام اليوم صناعة للرأي والرأي الآخر، مؤكدا في هذا الصدد أن قناة “قمم” ستكون منبرا لكل الموريتانيين بداخل البلد وخارجه.

وأضاف أن كل جهود القناة ستنصب حول دعم رؤية موريتانيا متصالحة مع ذاتها، خادمة لأهدافها، موضحا أن “قمم” ستعيد للأمة تاريخها من خلال العودة إلى مرجعية الموريتانيين، المتمثلة في تجربة أبو بكر بن عامر، الذي أسس المآذن والمحاظر في 15 دولة إفريقية وكذا المغرب الأقصى والأندلس، وأعاد للآية والحديث مكانتهما.

وقال إن مجموعات الوعي الإعلامية التي أنشئت سنة 2019 الداعمة لرئيس الجمهورية تم تجديدها بمؤتمر المركز في 24 فبراير 2024، لنفس الهدف، مشيرا إلى ضرورة المأمورية الثانية لتخلف وراءها نظاما ديمقراطيا وإعلاما يستثمر في الثقافة والكفاءة والقدرات، لا إعلاما طاردا لها.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا