مصدر: ملف ديون موريتانيا الخارجية تم تحضيره :|: "صوملك" ”صوملك“ تطلق حملة لتحصيل الفواتيرالمتأخرة :|: موريتانيا دعولاجتماع مغاربي حول دعم فلسطين :|: وزارة الصحة : تسجيل 47 إصابة و30 حالة شفاء :|: وزيرالصحة يزوالمستشفى الوطني :|: إدارة الامن تسعى لاكتتاب 500 وكيل شرطة :|: بدء القمة الاقتصادية الافريقية الفرنسية :|: موريتانيا تشارك في مؤتمرحول الموارد البشرية :|: عدد من أساتذة "بوليتكنيك" يطالبون برفع تعليق "كنام" عنهم :|: أمورتجب مراعاتها قبل شراء هاتف لطفلك ! :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

الوزﻳﺮالسابق ﻭﻟﺪ ﻣﻌﺎﻭﻳﺔ : فقرتان في مؤتمر عزيز وجدت التوقف عندهما
"زلة لسان" تحوّل أفقردول العالم إلى وجهة سياحية جاذبة !
شاب يكشف صورا لم تُشاهد سابقا لهجمات 11 سبتمبر
قاضي التحقيق يستدعي الرئيس السابق للاستجواب
لص يستخدم مسدسا أغلى من قيمة المسروقات !
إعلان نتائج اكتتاب 532 أستاذا للتعليم الثانوي
حديث جديد عن تعديل وزاري موسع
بيجل: عنما كنت وزيرا للصيد لم يكن هنالك اتفاق بخصوصه مع السنيغال
دراسة تكتشف "سراً خطيراً" بإحدى دول العالم !
الطفل النابغة يتخرج من الجامعة في سن الـ12 !!
 
 
 
 

"معادن موريتانيا" نيتها تنظم إفطاررمضانيا

الأحد 11 نيسان (أبريل) 2021


أعلنت شركة "معادن موريتانيا" نيتها تنظيم إفطار رمضاني بالتعاون مع شركائها على شرف الأسرة المعدنية، مؤكدة أنه سيكون فرصة لأن تتلقي الأسرة في جو رمضاني مبارك، مع أحد علماء البلد الأجلاء، ولتلتقي كذلك على أرضية واحدة لتتطارح من جديد آخر مستجداتها، وتناقش آخر مشاكلها.

وقالت الشركة في إيجاز صادر عن مصلحة الإعلام والاتصال إنها ستنظم هذا الإفطار بمناسبة أول رمضان بعد انطلاق أنشطة الشركة، مردفة أنه سيجمع الأسرة المعدنية المعنية بالتعدين الأهلي وشبه الصناعي (نقابات ومنقبين ومستثمرين)، ويكون فرصة للقاء مطول في أحد أماسي شهر رمضان الكريم.

ولفتت الشركة إلى أنها تخطط مع شركائها لأن يحضر الإفطار - الذي سيتم في محطتين في مقر الشركة في منطقة تازيازت، وفي مقرها في مدينة الزويرات - ألفي منقب من مختلف مناطق التنقيب، معبرة عن أملها في "أن يكون فرصة ذات أبعاد مختلفة".

وقالت الشركة إن الإفطار سيحضره العلامة محمد المختار امباله "لينهل الجميع من علمه، وسمته، وليطارحوه مشاكلهم وفتاواهم عن قرب، وبشكل مباشر"، كما سيكون "فرصة، لتلتقي الأسرة على أرضية واحدة لتتطارح من جديد آخر مستجداتها، وتناقش آخر مشاكلها، وتستشرف جميعا مستقبل القطاع، وتجدد العهد مع التشاور والتعاون".

وجددت الشركة تأكيدها على النهج الذي اختاره الجميع وارتضاه، وهو نهج التشاور والتشارك، والعمل معا من أجل مصلحة الجميع، وتجاوز العقبات المتجددة بحلول متفق عليها، وأن تكون العلاقة علاقة يربح فيها الجميع.

الأخبار

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا