وزارة الصحة : تسجيل 39اصابة و34 حالة شفاء :|: وزارة الإسكان: "القانون سيطبق على الجميع" :|: حاجتنا لمقاربة شاملة لاستئصال الجريمة / أحمد مولاي امحمد :|: دفاع الرئيس السابق سنستأنف قرارسجن موكلنا :|: التضخم العالمي يتسارع وانهيارالاقتصاد العالمي على الأبواب :|: دراسة تكشف السرالغامض لتحمل الجمل للعطش ! :|: وزيرالدفاع يترأس جلسة في مؤتمردولي بموسكو :|: تسجيل اقتطاعات في رواتب بعض المدرسين :|: تنظيم تكوين في المراسم والتشريفات بالخارجية :|: أسعارالذهب العالمية تواصل الارتفاع :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

شاب يصبح مليونيراً لليلة واحدة فقطّّ !!
مجرم يستأجر"هليكوبتر" ليسلم نفسه إلى الشرطة !!
غريب: يطلق زوجته بسبب تعليق على "فيسبوك" !!
تحديد مواعيد الامتحان الأخيروالمسابقات
ترقب كبيرللكشف عن التعديل الوزاري الجديد
الأثرياء يتظاهرون أمام منزل جيف بيزوس
الوزارة تعلن عن مسابقة داخلية لاكتتاب العقدويين
الرئيس السابق في تصريح صحفي جديد
الشرطة تحتجز عاملي مطعم لسبب غريب!
ما قصة التطبيق الذي أوقع شبكة إجرام عالمية؟
 
 
 
 

موريتانيا تشارك في اجتماع منظمة التعاون الإسلامي

الأحد 16 أيار (مايو) 2021


شارك وزير الشؤون الخارجية إسماعيل ولد الشيخ أحمد، اليوم الأحد في انواكشوط عبر تقنية الفيديو كونفرانس، في اجتماع طارئ للجنة التنفيذية لمنظمة التعاون الإسلامي على مستوى وزراء الخارجية.

ويناقش الاجتماع، الذي دعت لعقده المملكة العربية السعودية، الرئيس الدوري للمجلس، الأحداث الدامية والاعتداءات الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية وخصوصاً في القدس الشريف، وما تقوم به إسرائيل في محيط المسجد الأقصى المبارك من انتهاكات.

وألقى الوزير خطابا جاء فيه :

"بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله

أصحاب السمو

أصحاب المعالي

أيها الحضور الكريم

اسمحو لي أولا أن أتوجه بجزيل الشكر إلى صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن فرحان ومن خلاله إلى المملكة العربية السعودية التي دعت إلى هذا الاجتماع الطارئ للجنة التنفيذية على مستوى وزراء الخارجية لبحث الاعتداءات الإسرائيلية في فلسطين، وفي القدس الشريف بصورة أخص، وأعمال العنف في محيط المسجد الأقصى.

كما أشكر لصاحب المعالي يوسف بن أحمد العثيمين الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، حسن الإعداد وجودة التنظيم اللذين اضطلعت بهما المنظمة، في وقت قياسي، لكي ينعقد هذا الاجتماع الطارئ الذي نأمل أن يتمخض عن نتائج ملموسة تستجيب لتطلعات شعوبنا وآمال أمتنا.

أصحاب السمو

أصحاب المعالي

أيها الحضور الكريم

تتحدد أهمية اجتماعنا هذا من خلال المكانة التي يتبوأها المسجد الأقصى- أولى القبلتين وثالث الحرمين- في نفوس أبناء أمتنا الإسلامية كافة، من ناحية، ومن خطورة التطورات التي يشهدها هذه الأيام محيط المسجد الاقصى والأرض المباركة من حوله، حيث انتهكت حرمة الأقصى ونُكّل بالمصلين المسالمين فيه وفي محيطه من طرف قوة الاحتلال، بموازاة الجهود الحثيثة لتهجير سكان القدس الشريف لصالح المستوطنين إمعانا في تغيير الحقائق التاريخية للمدينة المقدسة. ولم تقف الأمور عند هذا الحد، فهاهي آلة الحرب الإسرائيلية، تستهدف المدنيين البرآء المحاصرين في القطاع، مخلفة ضحايا كُثْرا من الشيوخ والنساء والأطفال.

إن حكومة الجمهورية الإسلامية الموريتانية، التي أدانت من قبل، بأقوى عبارات الإدانة، تنصل إسرائيل من مسؤولياتها كسلطة احتلال، طبقا لمقتضى النظم والقوانين الدولية، تجدد في المحفل الإسلامي الكبير، شجبها وإدانتها للاعتداءات الإسرائيلية في كل الأراضي الفلسطينية المحتلة، وفي القدس الشريف بصورة خاصة، وفي رحاب المسجد الأقصى بصورة أخص. كما تدعو الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامي إلى العمل سويا لإقرار آلية دولية فعالة لحماية شعب فلسطين: مقدساته، أرواحه، وممتلكاته، في وجه العدوان الإسرائيلي.

كما تحرص حكومة الجمهورية الإسلامية الموريتانية، كذلك، على أن تؤكد مجددا موقفها الثابت من القضية الفلسطينية ومطالبتها، في كل المحافل الإقليمية والدولية، بحل عادل دائم ينهي معاناة الشعب الفلسطيني بإقامة دولة مستقلة على حدود 1967 طبقا لمقتضيات القانون الدولي والقرارات الأممية ذات الصلة.

أشكركم

والسلام عليكم ورحمة الله

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا