وزارة الخارجية تعزي في المرحوم السفير السابق محمد فاضل ولد الداه :|: من يوميات طالب في الغربة (4) :الوصول الى العالم الجديد... :|: أحمد فال : انضمام موريتانيا للمنتدى هو انضمام فعلي نظرا لأهمية القمة :|: وزيرالبترول : هناك آفاق واعدة لتطويرالتعاون بين موريتانيا والجزائر :|: وهم اتفاقية الهجرة غير الشرعية / محمد محمود ولد أبو المعالي :|: الحماية المدنية تخلد يومها الدولي :|: TDM توقع اتفاقية تعاون وشراكة مع نظيرتها في الجزائر :|: ندوة علمية حول أهداف المدرسة الجمهورية :|: الطلبة يواصلون اضرابهم في مؤسسات التعليم العالي :|: انصمام موريتانيا رسميا لمنتدى الدول المصدِّرة للغاز :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

إطلاق اسم المجاهد ولد الباردي على المعبر الحدودي الموريتاني مع الجزائر
بدعوة من نظيره الجزائري : رئيس الجمهورية في تيندوف الخميس القادم
الحصاد ينفرد بنشر الصور الأولى لمعبر المجاهد اسماعيل ولد الباردي
طول أصابع اليد يكشف سمات شخصية !!
8 أسرارتحقق سعة الرزق والبركة في المال..
الجزائر والمغرب والصحراء.. يكرهونه أكثر مني..
معلومات عن خارطة التمثيل الديبلوماسي لموريتانيا
3 عادات واظب النبي عليها في أول أيام رمضان..
احذر ..8 عادات يومية قد تؤذي الدماغ !!
ترقية عدد من المقدمين في الجيش إلى رتبة عقيد
 
 
 
 

ماهي المسؤولية القانونية للمفتي *

samedi 26 novembre 2022


*بقلم : المحامي محمد المامي ولد مولاي اعلي

1- إذا أفتى المفتي في مسألة فقهية معينة، فترتب عن فتواه ضرر وقع على السائل أو على غيره، كان المفتي مسؤولا عن الضرر المادي أو المعنوي الذي أحدثه بفتواه، طبقا لقواعد المسؤولية التقصيرية المعروفة، والمؤسسة -شرعا- على حديث (لاضرر ولا ضرار)، وقاعدة : (الضرر يزال)، والمقننة في قانون الالتزامات والعقود الموريتاني، خصوصا المادة 98 التي تنص على أنه : (كل شخص مسؤول عن الضرر المادي أو المعنوي الذي أحدثه، لا بفعله فقط ولكن بخطئه أيضا، وذلك عندما يثبت أن هذا الخطأ هو السبب المباشر في ذلك الضرر، وكل شرط مخالف لذلك يكون عديم الأثر، والخطأ هو ترك ما كان يجب فعله أو فعل ما كان يجب الإمساك عنه، وذلك من غير قصد لإحداث الضرر).

2-اختلف الفقهاء في ضمان المفتي، فمنهم من قال بعدم ضمان المفتي إذا كانت المسألة من المسائل التي يجوز فيها الخلاف، وضمانه في المسائل الأخرى، ومنهم من يرى أنه لاضمان على المفتي المجتهد، بينما يضمن غير المجتهد (المالكية، الدسوقي)، ومنهم من يرى ضمان المفتي المجتهد، بينما لايضمن غير المجتهد (الشافعية)، ومنهم من يرى ضمان المفتي إن كان أهلا للفتوى، ولايضمن إن لم يكن أهلا لها (الإمام النووي)، بينما يرى البعض أن ضمان غير المؤهل للفتوى أولى (ابن النجار الحنبلي).

3-يترتب على المسؤولية التقصيرية أو الضمان، أن يلزم المفتي بجبررالضررالمترتب على فتواه، وذلك بالتعويض .

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا